ئەمە بڵاوبكەوە
FaceBook  Twitter  

 

بحضور عدد من وزارة الداخلية والاسايش و رئيس الهيئة العامة لحقوق الانسان وممثل عن وزارة الثقافة في حكومة اقليم كوردستان وممثل مجلس القضاء الاعلى في الاقليم ومجموعة من مدراء ورؤساء المؤسسات الاعلامية والصحافية في الاقليم اضافة الى نقيب واعضاء مجلس نقابة صحفي كوردستان وكذلك مدير مكتب السلامة الاعلامية للاتحاد الدولي للصحفيين في مجلس النقابة وممثلي منظمات المجتمع المدني.، وتحت شعار ملتقى اليوم العالمي لا نهاء الافلات من العقاب على الجرائم المرتكبة ضد الصحفيين ، عقد ملتقى على شكل سمينار للحوار حول هذه الذكرى الدولية ومناقشة  سلامة وامن الصحفيين في الاقليم  اضافة الى مناقشة التقرير النصف  سنوي للجنة الدفاع عن الحريات الصحفية حول الانتهاكات والاعتداءات الاخيرة ضد الصحفيين، وفي ختام الملتقى وبعد نقاشات ومداخلات من قبل ممثلي الوزارات المدعوة تم اتخاذ جملة من القرارات اضافة الى تشكيل لجان تخصصية واصدار البيان الختامي للمتلقى، وهذانصه:

البلاغ الختامي لملتقلى اليوم الدولي لانهاء الافلات من العقاب

اليوم الثالث من تشرين الثاني وبمدينة أربيل عاصمة اقليم كوردستان وبمناسبة الثاني من تشرين الثاني (نوفمبر) اليوم الدولي لانهاء الافلات من العقاب، اقامت نقابة صحفيي كوردستان لقاءاً موسعاً.

وفي هذا الملتقى الذي شاركت فيه الجهات الرسمية المعنية(مجلس القضاء ، وزارة الداخلية ، وزارة الثقافة ، هيئة حقوق الانسان) وجمع من الصحفيين والمؤسسات الاعلامية ومنظمات المجتمع المدني والقانونيين، جرى النقاش حول الاوضاع الصحفية والانتهاكات الممارسة ازاء الصحفيين وحرية الصحافة، كما وأكد الحضور على المزيد من التنسيق بين الصحفيين والمؤسسات الاعلامية مع الجهات الرسمية لوضع حد للانتهاكات الممارسة بحق الصحفيين والتأكيد على ضرورة القاء القبض على قتلة الاعلاميين و محاكمتهم.

وأكد المشاركون على:

1- تشكيل لجنة دائمة مشتركة لمتابعة التنسيق بين النقابة والجهات المعنية

2- تشكيل محكمة مختصة للنظر بالقضايا الخاصة بالصحفيين

3- قيام حكومة اقليم كوردستان وعن طريق الجهات المعنية متابعة القضايا غير المحسومة والخاصة بالصحفيين وضرورة حسمها.

اربيل 3/11/2018