ئەمە بڵاوبكەوە
FaceBook  Twitter  

ببالغ الألم والحزن والأسى تلقينا نبأ وفاة الشاعر والكاتب المبدع، الامين العام لاتحاد الادباء والكتاب في العراق، الرفيق ابراهيم الخياط، الذي توفي اليوم في حادث سير على الطريق بين مدينتي اربيل ودهوك.

لقد كان الراحل شاعرا وكاتبا مميزا، كرس نفسه لقضية الأدب ووجد في هذا الطريق انسجاما عميقا مع انتمائه للحزب الشيوعي العراقي مستمرا في خدمة الأدب التقدمي .

وكان الراحل صديقا مخلصا للشعب الكوردستاني وتجلى ذلك في علاقاته الحميمة مع الأدباء والمبدعين في كوردستان مشاركا في الكثير من المهرجانات و الفعاليات الثقافية التي كانت تقام في كوردستان.

اننا في هذه المناسبة الأليمة لا يسعنا الا ان نقدم التعازي الحارة الى أسرة الفقيد و عائلته و رفاقه والى اتحاد الأدباء والكتاب في العراق.

المكتب السياسي للحزب الشيوعي الكوردستاني

٢٩ اب ٢٠١٩